منتدى دينى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تفسير آيات متنوعه من القرآن :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 9 ... 16  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء أغسطس 06, 2014 4:37 am

حول آية :

يقول تعالى " وإن تعدوا نعمة الله لاتحصوها إن الإنسان لظلوم كفار " سورة إبراهيم الآية 34 _ والمعنى أن الله تعالى قد هيأ للإنسان فى هذه الحياة كل الوسائل التى تساعد على بقائه وتخدم حياته , وبهذا يكون سبحانه قد أعطاكم أيها الناس كل ما سألتموه , وإن تعدوا نعم الله عليكم لا تطيقوا عدها ولن تستطيعوا كذلك إحصائها , لكثرتها وتنوعها , ومع هذه النعم إلا ان الإنسان لجهله كثير الظلم لنفسه , كثير الجحود لنعم ربه وعطاياه وفى الأثر أن داود عليه السلام قال : يارب كيف أشكرك وشكرى لك نعمة منك على ؟ فقال الله تعالى الآن شكرتنى يا داود , أى حين اعترفت بالتقصير عن أداء شكر النعم " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الإثنين أغسطس 11, 2014 3:47 am

فى نور القرآن:

_ قال تعالى " والذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما " سورة الفرقان الآية 74 _ والمعنى أن من صفات عباد الرحمن أنهم يسألون الله تعالى فى دعائهم ضرعين إليه سبحانه أن يصلح شأن زوجاتهم وأن يرزقهم الذرية الصالحة , قائلين : ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا ما تقر به أعيننا , وما فيه أنسنا وسرورنا , واجعلنا قدوة يقتدى بنا فى الخير " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الثلاثاء أغسطس 12, 2014 4:42 am


من هدى القرآن:

_ قال تعالى " لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سيعا عليما " والمعنى أن الله تعالى : لا يحب أن يجهر أحد من الناس بقول السوء , مطلقا إلا ان الله تعالى قد أباح للمظلوم أن يدعوا على من ظلمه وأن يذكره بما فيه من سوء الفعل والقول ليبين مظلمته لكن من غير تجريح صريح بل عليه أن يقول : ياقليل المروءة , أو ياعديم الحياء وغير ذلك , وكان الله تعالى سميعا لما تجهرون به , عليما بما تخفون من ذلك ولذلك قال تعالى بعد هذه الآية وفى نفس السورة : إن تبدوا خيرا أو تخفوه أو تعفوا عن سوء فإن الله كان عفوا قديرا " سورة النساء الآيه 148 _ و149 _ ثم ندب الله تعالى المظلوم إلى أن يعفوا إن كان الحق يتعلق بنفسه , وطلب الله تعالى من العبد عند عمل الخير إما أن يظهره لمصلحة كأن يقتدى الناس به , وإما أن يخفيه وفى كلا الحالتين له من الله تعالى الثواب والأجر , وكذلك مع الإساءة : من حقه أن يظهرها فى حال الإنتصاف من المسئ فى حقه , وإما أن يعفو ويصفح , والعفو أفضل قال تعالى " وأن تعفو أقرب للتقوى " البقرة _ وإن من صفات الله العفو عن عباده مع قدرته عليهم فتخلقوا بأخلاق الله العفو الغفور "وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الثلاثاء أغسطس 19, 2014 6:30 am

من هدى القرآن :

قال تعالى : " وضرب الله مثلا رجلين أحدهما أبكم لايقدر على شئ وهو كَلٌ على مولاه أينما يوجه لا يأت بخير هل يستوى هو ومن يأمر بالعدل وهو على صراط مستقيم " سورة النحل الآية 76 _ الله سبحانه وتعالى رحيم بخلقه كريم ودود بعباده , يفعل ما يشاء لما يشاء لامعقب لحكمه ولا راد لقضائه , وهو سبحانه وتعالى يضرب للناس الأمثال فى كتابه العزيز , ليقرب لهم الأشياء حتى يدركونها ويأتون إليها بعقول ناضجة وقلوب مستنيرة , ومن ذلك هذا المثل القرآنى الذى فيه يعلمنا سبحانه وتعالى أنه أغنى الأغنياء عن الشرك , فمن عمل عملا أشرك فيه مع الله أحد فهو للذى أشرك والله تعالى برئ منه , فهذان رجلان أحدهما أخرس أصم لا يَفهم ولا يُفهم , ولا يقدر على منفعة نفسه فضلا على أن يستفيد منه غيره , إنه عبء ثقيل على من يتولى أمره ويقوم برعايته , فإذا أرسله لأمر ما ليقضيه لا ينجح ولا يعود عليه بخير , والرجل الآخر إنسان سوى الصورة والحواس , فهو إذا عمل نفع نفسه وعاد نفعه كذلك على غيره , وهو يدعوا غيره إلى الإنصاف فى معاملة الآخرين والحكم على الأشياء , وبذلك نرى معاشر الأخوة أن هذا الرجل قد سلك الطريق السوى الذى لا عوج فيه و لا التواء , فهل يستوى هذان الرجلان فى نظر أهل العقل والحكمة ؟ وإذا كان الأمر كذلك عندكم , لا تسوون بين هذين الرجلين شكلا وموضوعا , فكيف بكم أيها الحمقى تعدلون بين الله وخلقه وتسوون بين الصنم الأبكم الأصم وبين الله القادر المنعم عليكم بكل خير وبر ؟ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الخميس أكتوبر 09, 2014 4:50 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء أغسطس 20, 2014 6:03 am

فى نور القرآن :


قال تعالى :" وإذا جاءك الذين يؤمنون بأيتنا فقل سلام عليكم كتب ربكم على نفسه الرحمة أنه من عمل منكم سوء بجهالة ثم تاب من بعده وأصلح فأنه غفور رحيم " سورة الأنعام الآية 54 _ البيان والمعنى : وفى الآية الكريمة توجيه من الرحمن بخلقه جميعا الرحيم بالمؤمنين خاصة  , إلى من بعثه ربه سبحانه رحمة للعالمين , أن يا محمد أخبر الذين أمنوا وصدقوا بآيات الله التى تدل على صدقك وما نزل عليك من القرآن الكريم , الذى هو شفاء ورحمة للمؤمنين وغيره من الحكمة التى تنطق بها نورا ورحمة , إذا جاءوا إليك يستفتونك عن التوبة وأحكامها وكيف يتخلصون من ذنوبهم السابقة , فأكرمهم برد السلام عليهم , وبشرهم برحمة الله تعالى الواسعة التى وسعت كل شئ , فإنه جلت قدرته وتقدست أسمائه , قد كتب على نفسه الرحمة بعباده , تفضلا ومنة منه سبحانه أنه من اقترف ذنبا بجهالة منه, فكل عاص لله تعالى خاطئا أو متعمدا فهو جاهل بهذا الإعتبار وإن كان عالما بالتحريم _ ثم تاب من بعد فعل الذنوب والمعاصى وحقق التوبة بشروطها , والتزم وتمسك بمنهج الدين الحق , وداوم على فعل الأعمال الصالحة , فإنه سبحانه وتعالى يغفر ذنبه , ويبدل السيئات حسنات , وكان الله غفورا رحيما بعباده التائبين الطائعين  " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الأحد فبراير 14, 2016 7:28 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الخميس أغسطس 21, 2014 5:01 am

من هدى القرآن:

_ بسم الله الرحمن الرحيم " قال تعالى :" حم* تنزيل الكتاب من الله العزيز العليم * غافر الذنب وقابل التوب شديد العقاب ذى الطول لاإله إلا هو إليه المصير " سورة غافر من الآيه _ 1 إلى 3 _ حم _ هى حروف الله سبحانه وتعالى أعلم بمراده , كما أنها تدل على إعجاز القرآن المتحدى به لفظا ومعنى , فلم يستطع العرب مع فصحتهم أن يأتوا بمثله سورة أو آية , فدل هذا على عجزهم أن القرآن الكريم من عند الله وحده , وليس من عند محمد صل الله عليه وسلم _ تنزيل القرآن _ أى أن الله سبحانه وتعالى هو الذى أنزل الكتاب على عبده محمد صل الله عليه وسلم بواسطة جبريل وهو سبحانه العزيز الذى لايغالب فقد قهر كل المخلوقات بعزته فدانت له وانقادت , ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير , وهو سبحانه العالم بدقائق الأمور وأسرارها , وسع علمه سبحانه جميع من خلق قبل أن يخلقهم بخمسين ألف سنة , ثم هو سبحانه بعد ذكره للقرآن الكريم وما جاء فيه من هدى , ومواعظ وأحكام وحكم وعبر , تجعل الإنسان يخجل لما أنزل الله سبحانه وتعالى من النعم وخاصة نعمة الإسلام ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الخميس أغسطس 21, 2014 5:02 am

, فيندم على ما فرط فى حق ربه , ويتوب من ذنبه والله سبحانه من رحمته أنه يغفر للمذنبين ويقبل توبة التائبين , ويمهل الظالمين ولا يهملهم , فهو سبحانه وتعالى شديد العقاب على من يتجرأ على فعل المعاصى والذنوب ولم يتب منها _ وهو صاحب الفضل والإنعام على عباده الطائعين بهديتهم وإرشادهم إلى طريق الفلاح والسعادة فى الدنيا والآخرة , ولا معبود سواه يتوجه إليه بالعبادة والطاعة , فو رب كل شئ ومليكه , وإليه يرجع مصير الخلائق جميعا يوم الحساب , حيث لاينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم , وهو سبحانه الذى يجازى عباده كل بما يستحق " إعمل ما شئت كما تدين تدان " وفى الحد يث عن أبى هريرة رضى الله تعالى عنه قال : قال رسول الله صل الله عليه وسلم " كتب ربكم على نفسه بيده قبل أن يخلق الخلق :" رحمتى سبقت غضبى " رواه الإمام أحمد والحاكم _ وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأحد أغسطس 24, 2014 3:11 am

من هدى القرآن :

_ قال تعالى :" وقال موسى ربنا إنك أتيت فرعون وملأه زينة وأموالا فى الحياة الدنيا ربنا ليضلوا عن سبيلك ربنا اطمس على أموالهم واشدد على قلوبهم فلا يؤمنوا حتى يروا العذاب الأليم " سورة يونس الآية 8 8 _ فى هذه الآية الكريمة يبين الله تعالى موقف موسى نبى الله وأخاه هارون عليهما السلام , مع فرعون وقومه فى مصر , وما إنتهى إليه موسى عليه السلام من نصر الله له على فرعون وقومه , وإنجاء بنى إسرائيل من ظلمة , وإهلاك فرعون عقابا ملزما له إلى يوم القيامة كما وقع مع غيره من أنبياء الله المقربين , وكان موسى عليه السلام قد أعد قومه من بنى إسرائيل للخروج من مصر , إعدادا دينيا ودنيويا , متوجها إلى الله تعالى فى إتمام الأمر وذلك بعد قيامه هو وما يقدر عليه هو وبنو إسرائيل , من الأسباب , وقال موسى عليه السلام : إنك أعطيت فرعون وأشراف قومه زينة وأموالا من متاع الدنيا فلا يشكروا لك , وإنما استعانوا بها على الإضلال , عن سبيلك ربنا اطمس على أموالهم , فلا ينتفعوا بها , واختم على قلوبهم حت لا تنشرح للإيمان , فلا يصدقوا حتى يروا العذاب الشديد الموجع " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   السبت أغسطس 30, 2014 3:07 am


من هدى القرآن

قسم عظيم:

_ قال تعالى :" فلا أقسم بالخنس الجوار الكنس " الآية 15 - 16 _ من سورة التكوير وهى سورة مكية نزلت بعد سورة المسد , الله سبحانه وتعالى يقسم بما يشاء لما يشاء عزت قدرته وجلت حكمته , والمقسم به هنا على أن القرآن العظيم نزل من عندل الله تعالى بواسطة أمين الوحى جبريل عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام , وقد دلت عبارات اللغة عند العرب فى القسم , ويراد به تأكيد الخبر وتعظيم المقسم به , بالخنس : جمع خانسة وهى النجوم التى تظهر إذا غابت الشمس فكأنها تاخرت عنها , الجوار : جمع جارية وهى النجوم تتحرك فى أفلاكها , والكنس : جمع كانِسة والمراد النجوم التى تختفى عند طلوع الشمس " والمعنى العام للآيات _ قسم من الله عظيم بمخلوقات أبدع المولى تبارك وتعالى خلقها , وقدر حركتها فى نظام دقيق عجيب فريد وهو يوحى بالقدرة القادرة والحكمة المدبرة _ وقد خلعت العبارات فى الآيات على النجوم الجوامد حياة وحركة حتى جعلتها تجرى , وتختبئ فى كِناسها حينا وتظهر حينا آخر " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الثلاثاء سبتمبر 02, 2014 4:58 am

من هدى القرآن:

_ قال تعالى " رب اجعلنى مقيم الصلاة ومن ذريتى ربنا وتقبل دعاء ربنا اغفر لى ولوالدى وللمؤمنين يوم يقوم الحساب " سورة إبراهيم الآية 40 ـ 41_ والمعنى : دعوة ضمنية من الله سبحانه وتعالى , على لسان عباده الصالحين من الأنبياء والمرسلين بأن يحرص العبد على أداء الصلوات فى أوقاتها بشروطها وأركانها وسننها وبدون الصلاة لايكون دين للمرء وعندما يكون المسلم قدوة خير فى سلوكه وأعماله فإن أولاده يتمثلون فعله , ويحرصون على إقامة الصلاة مثله , وعلى المسلم أن يحرص على تربية أولاده بالدعاء لهم بالخير , وألا يدعوا عليهم بالشر لأن فى ذلك فساد لهم , والعبد مهما حرص على الطاعة فإنه خطاءٌ ، ولهذا حثنا ربنا سبحانه على الإستغفار المقرون بالندم على ما فرط من العبد من ذنوب فإن العبد إن سلم من جرم كبير فإنه لايسلم من ذنب صغير , فلا تحقرن صغيرة _ فإن الجبال من الحصى وكما هو مطالب بالإستغفار لنفسه فإنه من الواجب عليه أن يستغفر ويدعوا لأبيه وأمه فى كل صلاة يصليها حتى يؤدى حقهما وقد كان إبراهيم عليه السلام يستغفر لأبيه (وذلك قبل أن يتبين له أنه عدو لله ) فلما تبين له من الله أنه عدو لله تبرأ منه ثم ينتقل المسلم من الدعاء لنفسه ووالديه إلى الدعاء للمؤمنين جميعا وطلب المغفرة لهم حيث وقوفهم بين يدى الله يوم القيامة , يوم يقوم الناس لرب العالمين ". موقع من فقه الإسلام للشيخ سامى وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


عدل سابقا من قبل الشيخ سامي في الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 5:51 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الإثنين سبتمبر 08, 2014 3:24 am

من هدى القرآن الكريم:

_ قال تعالى :" إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين أمتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عطيم " سورة الحجرات الآية 3_ يا كل من ذهبت إلى دار الحبيب وقصدت زيارة , خير خلق الله كلهم وخير من مشى ودبت قدماه على الأرض , محمد بن عبد الله صل الله عليه وسلم _ عليك أنت تتحلى بالأدب بين يديه وكأنه حى تخاطبه , وإعلم أن زيارته من أعظم القربات , وآكد المستحبات , فإليه تشد الرحال والصلاة فيه خير من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام ومن الآداب التى يلزم الحاج والمعتمر معرفتها , أن حرمة المدينة كحرمة مكة المكرمة فكذلك يحرم صيدها وقطع شجرها لقوله صل الله عليه وسلم " إن إبراهيم حرم مكة وإنى حرمت المدينة ما بين لابتيها , أى جبليها , لا يقطع عضامها , يعنى شجرها , ولا يصاد صيدها والمقصود حرمة صيد الحيوان البرى , وعليك إذا توجهت إلى المدينة أن تكثر من الصلاة على النبى صل الله عليه وسلم فقد قال : صل الله عليه وسلم : من سره أن يكتال بالمكيال الأوفى إذا صل علينا أهل البيت فليقل : اللهم صل على محمد النبى وأزواجه أمهات المؤمنين وذريته وأهل بيته كما صليت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الثلاثاء سبتمبر 09, 2014 12:15 pm

من هدى القرآن الكريم قال تعالى :

" الله الذى خلق السموات والأرض وما بينهما فى ستة أيام ثم استوى على العرش مالكم من دونه من ولى ولا شفيع أفلا تذكرون * 4_ يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه فى يوم كان مقدار ألف سنة مما تعدون * 5_ ذلك عالم الغيب والشهادة العزيز الرحيم * 6_ الذى أحسن كل شئ خلقه وبدأ خلق الإنسان من طين * 7_ ثم جعل نسله من سلالة من ماء مهين * 8 _ ثم سواه ونفخ فيه من روحه وجعل لكم السمع والأبصار والأفئدة قليلا ما تشكرون " سورة السجدة فى هذه الآيات الكريمة من دلائل عظمته وبديع صنعه , ودلائل قدرته التى أوجدها بكلمة كن فيكون وهو سبحانه على كل شئ قدير , ولقد خلق الله سبحان وتعالى السموات والأرض وما بينهما فى ستة أيام وما بينهما من أصناف المخلوقات , وما مسنا من تعب ولا نصب من ذلك الخلق , ذلك تقدير العزيز العليم الذى أحسن كل شئ خلقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الثلاثاء سبتمبر 09, 2014 12:16 pm

, ثم استوى إلى السماء أى علا فوق خلقه واستوى استواء يليق بجلاله ولا يشبه استواء المخلوقين كما قال الإمام مالك رحمه الله : الإستواء معلوم , والكيف مجهول , والإيمان به واجب , والسؤال عنه بدعة " فإن ضلالتم وخرجتم عن هدى الله وما أنزله عليكم من آيات وبرهين تدل على صدق ما أنزل وما أوجد من العدم والدليل هو أنتم أيها الناس : فما لكم من دون الله تعالى من شفيع يشفع , أفلا تتعظون وتأخذون العبرة والدرس وتتفكروا فى أنفسكم لتهتدوا ولتكون لكم النجاة من عذابه , وتشهدوا بما يحقق إيمانكم فتفردوا الله تعالى بالألوهية والوحدانية وتُخلصوا العبادة والطاعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الثلاثاء سبتمبر 09, 2014 12:18 pm

ولولا الله سبحانه وتعالى لعجزنا عن تدبير أمورنا , ولأصبنا جميعا بالضياع لولا أن من الله علينا بعظيم فضله وحكمته , فابيده سبحانه وحده الأمر والتدبير فهو مالك الملك ومالك يوم الدين وهو اليوم الذى فيه تعرض أعمالكم عليه سبحانه وإن يوما عند ربك كألف سنة مما تعدون من أيام الدنيا ففروا إلى الله إنى لكم منه نذير مبين , فهو سبحانه وتعالى الخالق والمدبر لشئون العالمين مماتا وحياة فى أمور الدنيا والآخرة وسع بصره كل شئ خلقه , والغيب فى حقه مشهود يعلم خائنة الأعين وما تخفيه النفوس وهو القوى الظاهر الذى لا يغالب الرحيم بعباده ويوم يقول كن فيكون قوله الحق وله الملك وهو الحكيم الخبير , وهو سبحان الذى أحسن كل شى خلقه وسواه فى أحسن تقويم ومن ذلك خلق سيدنا آدم عليه السلام الذى سواه من طين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الثلاثاء سبتمبر 09, 2014 12:19 pm

, ثم ركب الخلق بعد ذلك فى ذرية آدم فجعل التناسل من نطفة من ماء يخرج من صلب الرجل وترائب المرأة نطفة ضعيفة رقيقة مهينة , ثم جاء يكمل الخلق للإنسان حيث أبدع صورته وأحسن خلقه , ونفخ فيه من روحه وإرسال الملك له ليتمم مراد الله بأمره فى تكوين هذا الإنسان بأن جعل لكم أيها الناس نعمة السمع والإبصار ليميز الإنسان به بين الأصوات والألوان والذوات والأشخاص , وجعل نعمة العقل وأفضل بها من نعمة يميز بها الإنسان بين الخير والشر والقبيح والحسن والنافع والضار , ومع تتابع النعم وترادف فضل الله عليكم أيها الناس القليل منكم شاكر وأكثركم عن الحق معرضون ولنعم الله تعالى جاحدون" وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء سبتمبر 10, 2014 4:08 am

من هدى القرآن :

_ قال تعالى :" والأرض مددنها وألقينا فيها رواسى وأنبتنا فيها من كل شئ موزون *19 _ وجعلنا لكم فيها معايش ومن لستم له برازقين *20 _ وإن من شئ إلا عندنا خزائنه وما ننزله إلا بقدر معلوم * 21 سورة الحجر _ هذه الآيات تتناول عظمة الله تبارك وتعالى ورحمته بعباده , أن خلق لهم من الأرض وعلى الأرض كل ما يكون من أسباب مقومات حياتهم وفى الحديث القدسى " خلقتك لأجلى وخلقت الأشياء كلها لأجلك فلا تنشغل بما خلقته لك عما خلقتك لأجله " والله سبحانه وتعالى فى ذلك يدعوا عباده إلى أخذ الدرس والعبرة بما أنعم عليهم , من خلق الأرض واسعة وسهل السير عليها وحيث جعل فيها الجبال الرواسى وكيف نصبت فحصل بها الاستقرار والثبات للأرض ؟ وإلى الأرض وقد بسطت ومهدت ؟ حتى أضحت صالحة للزراعة من أنواع النبات ومما هو مقدر ومعلوم مما يحتاج إليه العباد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء سبتمبر 10, 2014 4:08 am

, وقد تفضل الله سبحانه وتعالى عليكم بما تحصل لكم به معايشكم وأوجد لكم المعادن والأحجار الكريمة وغيرها , وما أنعم الله تعالى به عليكم من الذرية وما يكون فيه عونكم على حياتكم من الخدم , وما تركبون من الدواب وما يماثلها من السيارات والطائرات وغيرها وإنه من تمام العقيدة التى تدعوا إليها الأديان أن نؤمن أن الرزق والأجل بيد الله تعالى وحده تفضلا منه وتكرما , قال تعالى " فابتغوا عند الله الرزق واعبدوه " وإن من عظيم كرمه سبحانه وتعالى وجوده أنه ما ترك شيئا فيه منافع للعباد إلا وتكفل بحفظه والمحافظة الدائمة عليه , ليكون فيه مدخرا لهم عند الحاجة إليه ولقد تعددت أصناف ما خلق الله لعباده من أقوات وملبوسات وما به ينتقلون هنا وهناك , وما ينزل من عند الله إلا بقدر وأجل معلوم وفى وقت معلوم بما يشاء الله تعالى ولذلك كان ما يجريها الله تعالى على أيدى أحد من خلقه فيما ينفع الناس يسمى اكتشاف وليس اختراع , إنها أمور يبديها ولا يبتديها , لأن خزائنه بيد الله يعطى من يشاء , ويمنع من يشاء بحسب رحمته الواسعة وفضله الواسع وحكمته البالغة " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء سبتمبر 10, 2014 4:09 am

من هدى القرآن الكريم :

_ قال تعالى :" وإذا قيل لهم لاتفسدو فى الأرض قالوا إنما نحن مصلحون * 11_ ألا إنهم هم المفسون ولكن لايشعرون * 12 _ وإذا قيل لهم آمنوا بما أمن الناس قالوا أنؤمن بما أمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء ولكن لايعلمون * 13 _ وإذا لقوا الذين أمنوا قالوا أمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزئون * 14 _ الله يستهزئ بهم ويمدهم فى طغيانهم يعمهون * 15_ " سورة البقرة المنافق أشد كفرا وتخريبا فى الأرض , من الجاحد والمنكر لربه سبحانه وتعالى : ولهذا كان المنافقين فى الدرك الأسفل من النار , وهم لايقبلون نصحا ولا إرشادا تأخذهم العزة بالإثم ولبئس المثوى والمهاد النار وعدها الله للكافرين الذين يفسدون فى الأرض ولا يصلحون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء سبتمبر 10, 2014 4:09 am

وإذا تولى سعى بالفساد وإهلاك كل أخضر ويابس وهم لايبالون , لاحياء يمنعهم , ولا رادع من قانون يوقفهم عند حدودهم , ومن عظيم خطرهم أنهم لم يتورعوا عن إفشاء أسرار المؤمنين والمظاهرة عليهم , وموالاة الكافرين ضدهم بما يعود على المؤمنين بما لاتحمد عقباه , ومع نفاقهم وانقسام شخصياتهم إذا ما نصحوا بالعودة للإستقامة وسلوك طريق الهداية قالوا كذبا وزورا نحن أهل الصلاح والبر والتقوى , ومع قسوة قلوبهم وظلام عقولهم وخسة طباعهم , فهم يفعلون ما يفعلون من المعاصى والمنكر ومع ذلك يزعمون أن ذلك يكون إصلاحا وصلاحا , وهو عين الفساد والجرأة على الله الواحد الأحد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء سبتمبر 10, 2014 4:11 am

وقد نزعت منهم طبيعة الإحساس بسبب جهلهم وعنادهم , والمنافق شخص متكبر ولا يقبل نصحا ولا إرشادا , وهو ينظر إلى جماعة المؤمنين شزرا بما تحمله نفوسهم من حقد وكراهية لعباد الله الصالحين من صحابة رسول الله صل الله عليه وسلم وإذا قيل لهم كونوا كما كان عليه اصحاب رسول صل الله عليه وسلم من رتبة الإيمان وأبهة الإلتزام رأيتهم يصدون وهم مستكبرون يحسبون كل صيحة عليهم هم العدو , فاحذر جدالهم وما تنطوى عليه نفوسهم الشريرة , وإذا دعوا إلى الصدق والتمسك بالحق قالوا أتريدون لنا أن نكون فى صفوف بادى الرأى ونصدق ما هم عليه ونكون نحن وهم فى السفه سواء ؟ فرد الله عليهم أن السفه والسفاهة والسفهاء إنما هى من أعمالكم أنتم أيها المنافقون ولكنهم لا يعلمون ما هم عليه من الضياع والخذلان , والضلال والخسران
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأربعاء سبتمبر 10, 2014 4:12 am

, والمنافق شخصية إنتهازية يلبس لكل مقام لبوسه ويأتى هؤلاء بوجه وهؤلاء بوجه , فإذا قابلوا المؤمنين قالوا صدقنا بالإسلام مثلكم , وإذا انصرفوا وذهبوا إلى زعمائهم من الكفرة والمتمردين , على الله تعالى أكدوا لهم انهم على طريق الكفر ولم يتركوها , وإنما كانوا يستخفون بالمؤمنين ويسخرون منهم , والله سبحانه وتعالى يملى لهم ولا يهملهم ليزددوا ضلالا وحيرة وترددا وهم لم يفلتوا من عقاب الله تعالى لهم وسيجزيهم على إستهزائهم بالمؤمنين " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   السبت سبتمبر 13, 2014 2:10 am

من هدى القرآن الكريم :

" بسم الله الرحمن الرحيم "

_قال تعالى :" اقتربت الساعة وانشق القمر * وإن يروا آية يعرضوا ويقولوا سحر مستمر * وكذبوا واتبعوا أهوائهم وكل أمر مستقر " سورة القمر الآية 1, 2,3_ فى هذه السورة الكريمة , يذكرنا المولى جل شأنه بمعجزة من المعجزات التى أيد الله به رسوله محمد صل الله عليه وسلم _ ألا وهى معجزة انشقاق القمر "فقد طلبت قريش من الرسول صل الله عليه وسلم : وقالت له إن كنت صادقا فيما تدعوا إليه , فشق لنا القمر فرقتين , ووعدوه بالإيمان إن هو فعل , وكانت ليلة بدر تمام فسأل ربه فانشق القمر نصفين : نصفا ونصفا على قعيقعان " اسمان لجبلان بمكة " ومع هذا لم يؤمنوا وكذبوا وقالوا عن هذا " سحر مستمر " ولم يتعظوا واتبعوا أهوائهم , وكان الأولى لهم أن يمتثلوا لما شاهدوا من آيات الله الباهرة , وأن يتذكروا ما حل بالمكذبين والضالين من الأمم السابقة جاءتهم رسلهم بالبينات فردوا أيديهم فى أفواههم وأغمضوا أعينهم وقالوا لرسلهم إنا كفرنا بما أرسلتم به فهولاء القوم تشابهت قلوبهم بمن سبقهم من أهل الملل الكافرة وغلبت عليهم شقوتهم وصموا أذانهم عن سماع القرآن الحكيم الذى فيه هدايتهم ونجاتهم لو كانوا يسمعون أو يعقلون , وتمضى الآيات بالإنذار وهى تتوعد هؤلاء المجرمين وأمثالهم فى كل عصر وزمان , ذاكرة بعضا من مواقفهم يوم القيامة , وذلك عندما يقومون من قبورهم خاشعة أبصارهم وهم أذلاء , خائفين حائرين وهم لا يدرون أين يذهبون ويقولون "هذا يوم عسر " ثم تأتى نهاية السورة وهى تطمئن أهل الإيمان وتبث فى نفوسهم الأمل وحب الخير بقوله تعالى " إن المتقين فى جنات ونهر فى مقعد صدق عند مليك مقتدر " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الأحد سبتمبر 14, 2014 2:43 am

بين الحياة الدنيا والآخرة :

_ قال تعالى :" اعلموا أنما الحياة الدنيا لعب ولهو وزينة وتفاخر بينكم وتكاثر فى الأموال والأولاد كمثل غيث أعجب الكفار نباته ثم يهيج فتراه مصفرا ثم يكون حطاما وفى الآخرة عذاب شديد ومغفرة من الله ورضوان وما الحياةالدنيا إلا متاع الغرور " سورة الحديد الآية 20 _ فى هذه الآيات توجيه ونصح للمؤمنين وذلك عن طريق الموازنة بين , حقيقة الدنيا وثواب الآخرة , فالدنيا مجال فسيح للزيف والخداع , بما فيها من وسائل الإغراء التى تدعوا للتفاخر , بما يفنى والمباهاة بالأموال والأولاد اللذين هما من عوامل الفتنة التى كثيرا ما يغبن فيها كل من اغتر بماله واعتد بأولاده وهو لا يدرى هذا المغبون أن فى المال وجمعه قد يكون خسارته وفى ولده الذى تركه من غير تربية وحسن أدب ضياعه وحسرته ولذلك ورد تشبيه جمع المال والعجب بكثرة الولد بالمطر الذى يصيب الأرض وتنبت الزرع المعجب , ثم يصير بعد ذلك هذا الزرع إلى حالة يرثى لها مصفرا ويتفتت ويتكسر فلا يبقى منه ما ينفع , وذلك شأنها إذا وجهت إلى ما غير ما خلقت له فكذلك المال والولد إذا لم يكونا عونا للعبد على طاعة الله فسيكونا فتنة للعبد فى الدنيا لمن آثرهما على رضا الله تعالى , وفى الآخرة عذاب شديد لمن غرته الدنيا ومغفرة من الله ورضوان لمن آثر آخرته على دنياه قال تعالى " بل تؤثرون الحياة الدنيا والآخرة خير وأبقى " سورة الأعلى فيجب علينا أن تشغلنا الدنيا عن طلب الآخرة ونعيمها " ألا إن كل شئ خلا الله فباطلوا _ وكل نعيم سوى نعيم الجنة زائل " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الإثنين سبتمبر 15, 2014 4:40 am

من هدى القرآن الكريم :

_ قال تعالى :" وقد مكروا مكرهم وعند الله مكرهم وإن كان مكرهم لتزول من الجبال * فلا تحسبن الله مخلف وعده رسله إن الله عزيز ذو انتقام *" سورة إبراهم الآية 46 _ 47 _ القرآن الكريم يكشف لنا حقائق الكون وسنن الحياة الدنيا , التى جعلها الله تعالى مهادا صالحا , من خلالها نسير إليه , وعندما يؤمن العبد بربه سبحانه وتعالى فإن الله تعالى لن يتركه أبدا ولن يضيعه , ما إستوثق العبد بربه وصدق يقينه فى خالقه , ومن كانت هذه حاله فإن الله تعالى يتولاه برعايته وتوفيقه , ويكون معه فى الشدائد والصعاب , ولنا الأسوة فى رسول الله صل الله عليه وسلم ليلة الهجرة عندما دبر المشركون لقتله , ونصبوا له الشر فى كل مكان , وعند الله سبحانه ما يكدون به , فالله سبحانه آخذ بنواصى العباد فى شرهم وخيرهم يخذل هذا ويوفق ذاك , ليبلوكم أيكم أحسن عملا , والله سبحانه وتعالى محيط بالكافرين ومايضمرونه لأهل الطاعة والإيمان , وأن الله تعالى سيرود كيدهم فى نحورهم , وسيغرقون فى شرهم وماوضعوه فى طريق أوليائه عز وجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
الشيخ سامي
Admin
avatar

المساهمات : 15722
تاريخ التسجيل : 22/12/2013
الموقع : https://twitter.com/sa_my75

مُساهمةموضوع: رد: تفسير آيات متنوعه من القرآن :   الإثنين سبتمبر 15, 2014 4:41 am

, ويبين الله تعالى أن كيدهم ومكرهم مما يدل على ضعفهم ووهنهم , وسيدمرهم الله بما صنعوا , وفى الحقيقة من ينكث فإنما ينكث على نفسه ومن حفر بئرا لأخيه سيقع هو فيه , لأنهم ماضروا الله شيئا إنما هم ضروا أنفسهم , وما يضرونك من شئ أنت يارسول الله ولا من تبعك إلى يوم القيامة فهى سنة مطردة وحقيقة باقية فى أن الله تعالى لايخلف وعده لرسله ومن ساروا على نهجهم , من أهل الطاعة بأن ينصرهم ويثبت أقدامهم رغم أنوف الأعداء والحاسدين , الذين دمر الله عليهم بالهلاك المفجع وذلك بسبب تكذيبهم , إن الله عزيز لايمتنع عليه شئ وهو سبحانه إذا أخذ الظالمين فلن يفلتوا من عقابه بل سينتقم منهم أشد الإنتقام " وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eslam.freeyemen.com
 
تفسير آيات متنوعه من القرآن :
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 16انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 9 ... 16  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: الموضوع الاول :: المنتدى الأول :: بر الوالدين عباده دينية وضرورة اجتماعية :: شخصية المنافق :: اسباب النصر :: العزة بالاسلام طريق خلاص المسلمين :: الوعد الصادق من أهله من القرآن والسنة :: الإخوة بين المسلمين اليوم :: الولاء والبراء بين الانضباط و التسيب :: من ادب الاسلام الاخلاق وتزكية النفس-
انتقل الى: